خذيني اليك 

بقلم : قسم : بتاريخ :


المصدر هيرمس برس

اخبار متعلقة

قصة قصيرة / طريدة الأوهام ......للقاص : بختي ضيف الله المعتزبالله - الجزائر

قصة قصيرة / طريدة الأوهام ......للقاص : بختي ضيف الله المعتزبالله - الجزائر

   تمشي على بساط الخوف والجوع ، حافية القدمين، عارية الرأس، بضفيرتين طويلتين تحملان شيب الكبار ، تنتقل من شارع إلى آخر ، تمد يدها لتقاوم الجوع الذي يلاحقها في كل مكان .

 نظراتهم مرعبة ، تحمل في إشاراتها الريبة وسوء الفهم، كان لجمالها الذي يكسوه الغب ... 2018-09-18 23:41:00

بقلم : بختي ضيف الله المعتزبالله
إقرأ المزيد
مِنْ كَيْدِكُنْ

مِنْ كَيْدِكُنْ

قَالتْ الأُختُ لأختيها انْظُرا
والفتى الأسمرُ يخطرُ فِي المساءْ
طافَ كالحُلمِ فلمّا يَشْعُرا
إلا بالنورِ تسرّبَ فِي حياءْ
.......................
وجْهُهُ نورٌ أضاءَ حولَنا
فِي الفضاءِ الرحبِ فانهزمَ الظلامْ
كُلّمَا لاحَ تألقَ بالسَّنا ... 2018-09-18 22:49:00

بقلم : عبدالله بغدادي
إقرأ المزيد
ضياع.../ قصة قصيرة

ضياع.../ قصة قصيرة

..في ليلةٍِ حالكة السواد مدلهمّة، يزيدها وحشةً نباح كلابٍ سائبة يمزِّق عتمة الليل الموحش.. وبيوت قديمة متهالكة تحتضن بعضها كي
لا تتهاوى، غارقةً في صمتٍ حزين، اقتحموا الدار وعتمة الليل عنوةً؛ وجوهٌ فولاذية مصفّحة، صبّوا نظراتهم رصاصاً على أجسادٍ خائفة ترتعش، ... 2018-09-18 22:32:00

بقلم : ليلى المرّاني - ليلى المراني
إقرأ المزيد
ماتخير القلب سواك بديلا

ماتخير القلب سواك بديلا

هزل حاجب الغرور
حتى بدت رسمة كبرياء فتوته
كالعرجون القديم.
وفي دجاه أفول نجمة
أسقطتها سخرية فجر عقيم
هل يستوي مستعار الرمش الخجول
مع بسمة ثغر استعان بطقم دخيل
كمحيا الحسن الرغيد
يطرد وحشة الليل الحسير
يبهج القلب الكسي ... 2018-09-18 22:29:00

بقلم : أحمد بن محمد اﻷنصاري
إقرأ المزيد
وطني المهاجر والسؤال

وطني المهاجر والسؤال

وطني المهاجر والسؤال
الوطن والهجرة المعاكسة حقيقة
طيورنا تبحث عن عش غرام صادق
هذا ما وصلنا أخيرا يا عاهات
اعذروني لا اعترف بهكذا قيادات
مجردين من الأخلاق وهمهم الأحكام
لا ضمير ولا فكر ولا استراتيجيات
نعزفها ونلحنها وهم البغب ... 2018-09-18 20:57:00

بقلم : كرم الشبطي
إقرأ المزيد

احداث اخر 24 ساعه